Asset 1
Search
Close this search box.
Search
Close this search box.
تحديات الحياة في تركيا

سلبيات المعيشة في تركيا

دعنا نتواصل

لنساعدك باختيار انسب عقار

سلبيات المعيشة في تركيا 

محتوى المقالة

تشكل تركيا قبلة للعديد من العائلات العربية التي تخطط للاستقرار في تركيا بمنطقة  غنية بالتنوع الثقافي والفرص التعليمية. فمع تقاطعها الجغرافي بين الشرق والغرب، وتراثها الثقافي العريق الذي يجد صدى له في قلوب العرب، توفر تركيا بيئة مثالية تجمع بين الأصالة والمعاصرة.

تتميز الحياة في تركيا بتوفر مؤسسات تعليمية راقية تقدم مناهج متنوعة تراعي الهوية الإسلامية وتلبي الطموحات الأكاديمية للطلاب، سواء كانت باللغة العربية أو الإنجليزية، وتشمل المناهج اللبنانية، الأمريكية، والتركية المعززة باللغة الإنجليزية.

ويلتزم فريقنا مهم في  تركيا مبدأ ( اختيار السكن يبدأ بالاختيار الصحيح للمنطقة)  وهو مايساعدكم على اختيار منطقة مميزة فيها كل الخدمات التي تحتاجها الاسرة من مدارس تلبي احتياجك الى مواصلات تساعدك على التنقل بحرية وسهولة .
لكن

مع كل ما تقدمه تركيا من فرص، لا يخلو الأمر من تحديات قد تظهر عند الانتقال للعيش في بلد جديد. نحن، كفريق متخصص في العقارات المناسبة للعائلات، نلتزم بتقديم رؤية واضحة لكم حول هذه التحديات. والآن، نود أن ننتقل لمناقشة بعض سلبيات المعيشة في تركيا التي يجب الانتباه إليها لضمان اتخاذ قرارات مدروسة.

سلبيات المعيشة في تركيا للاجانب

 1. اللغة التركية

واحدة من العقبات الأولى التي قد تواجه العائلات الأجنبية في إسطنبول هي اللغة. اللغة التركية هي اللغة الرسمية، وغالبية الأتراك لا يتحدثون الإنجليزية بطلاقة. لهذا السبب، قد يكون تعلم اللغة التركية ضروريًا للتعامل اليومي والتكيف مع الحياة المحلية.

لحسن الحظ، هناك العديد من المعاهد التي تقدم دورات تعليم اللغة التركية عبر الإنترنت، ويمكنك الاستفادة من مدرسين أتراك يتقنون اللغة العربية ويقدمون دورات ذات جودة عالية. بالإضافة إلى ذلك، يمكنكم الاستفادة من المسلسلات التركية التاريخية كوسيلة ممتعة وفعالة لتعلم اللغة والتعرف على الثقافة التركية في نفس الوقت.
يمكن قراءة المزيد من خلال الرابط للتعرف على اهم التطبيقات التي ستفيدك 

2. عدم استقرار الليرة التركية

تعرضت الليرة التركية لتقلبات كبيرة في السنوات الأخيرة، وقد بدأت هذه التقلبات بشكل ملحوظ في يونيو 2021. واجهت العملة تراجعًا أمام الدولار، وتجاوز سعر الصرف حاجز الـ 8 ليرات، وتفاقمت الأزمة في أكتوبر ونوفمبر من نفس العام، حيث تجاوز سعر الدولار حاجز الـ 12 ليرة.

حاليا في منتصف سنه 2024 يبلغ سعر صرف الليرة التركية 1 دولار أمريكي = 32.8477 ليرة تركية، مما يعكس استمرار التقلبات التي تؤثر على الاقتصاد وتكلفة المعيشة.

من المتوقع أن يبدأ التضخم مع بداية عام 2025  ، وبالتالي بداية  تحسن في الوضع الاقتصادي العام في تركيا. هذا التحسن المتوقع قد يعزز الثقة في الاقتصاد التركي ويساعد على جذب الاستثمارات الأجنبية، مما يدعم نمو الاقتصاد ويعزز من قيمة الليرة التركية.

3.الازدحام المروري والمواصلات

إسطنبول معروفة بازدحامها المروري الكبير، خاصة خلال ساعات الذروة. تعتمد إسطنبول على نظام متطور من المواصلات العامة يشمل المترو، الترام، الباصات، والعبارات.ولكن مع الكثافة السكانية التي تتمتع بها اسطنبول يمكن  أن يكون استخدام المواصلات العامة  أكثر فعالية من استخدام السيارة الخاصة في أوقات الازدحام.

هنا فريقنا مهم في تركيا ينصحك  باستخدام تطبيقات مراقبة الطرقات مثل Google Maps وYandex.Navigator  وذلك عند التخطيط للرحلات وبالتالي اختيار الطريق الأقل ازدحامًا.
فريقنا سيكون معك خطوة بخطوة لذلك يمكنك قرءاة المقالة التي  تتحدث عن التطبيقات التي ستفيدك في تركيا من خلال الرابط

4.توقف موبايلك عن الاتصال

 الهواتف المحمولة التي تُشترى من خارج البلاد تتوقف عن العمل على الشبكات المحلية بعد مرور مدة تزيد  عن 120 يوم من الاستخدام إذا لم يتم تسجيلها رسميًا. هذا الإجراء يهدف إلى تنظيم استخدام الأجهزة المحمولة وضمان دفع الرسوم والضرائب المتعلقة بها. لتجنب هذه المشكلة، يمكن للمقيمين أو الزائرين في تركيا إما:

  • تسجيل الهاتف (التتريك): يتطلب هذا الإجراء دفع رسوم ويمكن إجراؤه في مكاتب الاتصالات المعتمدة أو بعض الأحيان عبر الإنترنت.
  • استخدام شريحة هاتف ثانية محلية: يمكن شراء شريحة هاتف محلية واستخدامها في الهاتف المحمول، ولكن هذا قد يتطلب هاتفًا يدعم استخدام شريحتين (Dual SIM).

ملاحظة: من المهم معرفة هذه القوانين لتجنب أي انقطاع في الخدمة وللتأكد من استمرارية الاتصال أثناء الإقامة في تركيا.  

5.تغييرات القوانين المتعلقة بالإقامة والجنسية وأثرها

إذا كنت من العائلات التي تخطط للإقامة في تركيا، هناك عدة طرق لتحقيق ذلك، منها الحصول على الإقامة العقارية أو الجنسية التركية لكل أفراد العائلة.
لكن منذ عام 2022 تشهد تركيا تغييرات مستمرة في القوانين المتعلقة بالإقامة بشكل عام  والحصول على الجنسية التركية بشكل خاص، مما يمكن أن يسبب بعض القلق للعائلات الجديدة .

وبسبب هذه التغيرات في القوانين، ينصحك فريقنا بالحصول على الجنسية التركية،وبالتالي توفير عناء تجديد الاقامة العقارية سنويا وما يرافقها من قرارات غير مناسبة للعائلة ،حيث ان الاقامة العقارية تُمنح فقط لمالك العقار بينما تمنح الاقامة السياحية القابلة للتجديد للزوجة الأم و الاطفال تحت سن 18 .

يمكنك الحصول على الجنسية التركية عبر الاستثمار العقاري بقيمة ( 400,000 دولار أمريكي فقط )  لكل افراد عائلتك تحت سن 18 و بعد الحصول على الجنسية، يمكن التمتع بكافة الحقوق المدنية والاستفادة من الاستقرار القانوني والاجتماعي.

فريقنا مهم في تركيا كتب لكم مقالة واسعة عن الفرق بين الاقامة العقارية والجنسية التركية  هذا الرابط.

6.ارتفاع اسعار السيارات في تركيا

تُعد أسعار السيارات في تركيا أعلى نسبيًا مقارنةً بالعديد من البلدان الأخرى، وذلك نتيجة لعوامل متعددة مثل الضرائب والرسوم الجمركية المرتفعة. ومع ذلك، يمكن تخفيض التكاليف بشكل ملحوظ عبر اختيار سيارة مستعملة بدلًا من واحدة جديدة. تتميز السياراتش المستعملة بأنها في حالة جيدة وتأتي بأسعار أقل، ما يجعلها خيارًا مثاليًا للعديد من الناس.

إليك بعض الإرشادات الهامة عند البحث عن سيارة مستعملة:

1. البحث المكثف:

قم بالبحث المعمق عن الأسعار والموديلات المتنوعة للسيارات المستعملة لتحديد القيمة العادلة. يُعتبر موقع Arabam.com موردًا ممتازًا للبحث عن السيارات المستعملة المتوفرة في السوق التركي، حيث يقدم معلومات تفصيلية عن السيارات المعروضة للبيع ويسهل عليك مقارنة الأسعار والموديلات.

2. فحص الحالة الفنية:

من الضروري أن تأخذ معك ميكانيكي موثوق به لفحص السيارة قبل الشراء للتأكد من سلامتها الفنية. الفحص الشامل يكشف عن أية مشكلات ميكانيكية أو هيكلية قد تكون مخفية، مما يمنحك فكرة واضحة عن التكاليف المتوقعة لأي إصلاحات.

3. السجل التاريخي:

اطلب الحصول على سجل السيارة التاريخي للتحقق من ماضيها، بما في ذلك الحوادث أو الصيانة الكبرى. هذا السجل يعطيك نظرة ثاقبة حول ماضي السيارة ويساعدك في اتخاذ قرار مستنير.

4. المفاوضة:

لا تتردد في التفاوض على السعر مع البائع للوصول إلى اتفاق يرضي الطرفين. الأسعار المعروضة غالبًا ما تكون قابلة للتفاوض، ويمكنك استغلال هذا لتقليل السعر إلى مستوى يتناسب مع ميزانيتك.

5. الإجراءات القانونية:

تأكد من إتمام جميع الإجراءات القانونية المتعلقة بنقل الملكية بشكل صحيح. افحص الوثائق والمستندات المتعلقة بالسيارة بعناية وتأكد من أن جميع الرسوم والضرائب قد تم دفعها.

7.منع الأتراك والمجنسين من التسجيل في المدارس الدولية

في تركيا، تُطبق بعض القوانين التي تحد من إمكانية التسجيل في المدارس الدولية للمواطنين الأتراك والأشخاص الذين حصلوا على الجنسية التركية. وفقًا لقانون المؤسسات التعليمية الخاصة، يُسمح فقط للطلاب الأجانب بالدراسة في المدارس الدولية التي تُفتتح بموافقة مجلس الوزراء، ولا يُسمح للأتراك أو للأشخاص ذوي الجنسية المزدوجة بالتسجيل في هذه المدارس إذا كانت إحدى جنسياتهم تركية.

مع ذلك، يمكن لهؤلاء الأفراد الاستفادة من المدارس الخاصة التي تقدم تعليمًا عالي الجودة وتحمل ترخيصًا تركيًا. هذه المدارس تقدم بدائل تعليمية متميزة وتضمن مستوى تعليمي يتوافق مع المعايير الدولية.

للحصول على معلومات حول أهم المدارس في إسطنبول، يُنصحك فريقنا مهم في تركيا بقراءة المقالة التي  تقدم تفاصيل شاملة عن المدارس العربية والدولية في المدينة.

8.صعوبة فتح حساب بنكي

قد يواجه الأجانب صعوبات في فتح حسابات بنكية في تركيا، وذلك بسبب المتطلبات القانونية والإجراءات البيروقراطية. ومع ذلك، هناك بعض البنوك التي تسهل العملية وتقدم خدمات بموظفين يتحدثون العربية، مما يسهل على الأجانب التعامل معهم. من أبرز هذه البنوك : بنك كويت تركي وبنك البركة وزراعات .

على الرغم من التحديات، وسلبيات المعيشة في اسطنبول  تظل إسطنبول مدينة رائعة للعيش والاستقرار، حيث يمكن التكيف مع الصعوبات من خلال الاستعداد الجيد والبحث عن الحلول المناسبة. نأمل أن تكون هذه المعلومات مفيدة لكل من يفكر في الانتقال إلى هذه المدينة الجميلة.

سلبيات المعيشة في تركيا سلبيات  المعيشة في اسطنبول

error: Content is protected !!

دعنا نتواصل

لنساعدك باختيار انسب عقار