دراسة الصيدلة في تركيا

يعتقد الكثير أن دراسة تخصص الصيدلة من الدراسات الجامعية التي تؤمن للشخص مستقبله وتضمن له مكانه في سوق العمل، سواء رغب بمزاولة المهنة بمفرده عن طريق فتح صيدلية، أو من خلال العمل في إحدى شركات ومصانع الأدوية المنتشرة في كل أرجاء العالم. لربما هذا الاعتقاد صحيح ولكن الشهادة وحدها لاتكفي دائماً دون الشغف وحب التخصص والانخراط فيه.. فتخصص الصيدلة يعتبر من التخصصات التي تطلب عدة مهارات أبرزها مبادئ الكيمياء واللغة الإنجليزية والقدرة على الحفظ والتذكر.. إليكم بعض التفاصيل والحقائق عن تخصص الصيدلة ودراسته في تركيا…

دراسة الصيدلة في تركيا​

لنعرف جواب هذا السؤال علينا أن نعرف أولاً من هو الصيدلي؟ هو الشخص الذي يقوم بكافة المراحل المتعلقة بعالم الأدوية بدئاً من التجارب والإنتاج وانتهاءً بتقديمها للمريض مع تزويده بالتوصيات الخاصة والتي ينبغي على المريض اتباعها من أجل الحصول على الفائدة القصوى من الدواء وتجنب الأعراض الجانبية والاختلاطات الدوائية والتسممات قدر الإمكان..

مهنة الصيدلة مهنة دقيقة جداً، تتعامل مع مواد كيميائية ومركبات حساسة.. حيث أن أثقل مركب ستتعامل معه لن يتجاوز وزنه عدة غرامات فقط!

أما بالنسبة لسؤالنا أعلاه، لماذا أدرس الصيدلة؟ لعدة أسباب أبرزها وأهمها هو كونه أحد فروع سلسلة التخصصات الطبية والتي لايمكن الاستغناء عنها مهما تقدمت البشرية وتطورت من النواحي التكنولوجية والتقنية. فالدواء وصنع الأدوية واستخراج الأعشاب والمركبات الكيميائية هي واحدة من أقدم المهن على وجه الكرة الأرضية والتي لطالما احتاجها الإنسان من أجل الحفاظ على بقائه في هذا الكوكب..

من ناحية أخرى، تحتل مهنة الصيدلة مكاناً جيداً ضمن تصنيفات المهن الأعلى أجراً والأكثر دخلاً حتى في الدول الفقيرة، وهذا يعود بالطبع ويرتبط بالنقطة السابقة المتعلقة بمدى حاجة البشرية لها..

وأخيراً، فالصيدلة واحدة من أكثر المهن التي تحافظ على المكانة الاجتماعية والعلمية للشخص من خلال ثقافته الصحية وارتباطه بكافة فئات المجتمع وأطيافه وإتقانه لبعض اللغات الأجنبية التي تعد لغات أساسية لدراسة التخصص والمصطلحات المرتبطة فيه.

دراسة الصيدلة في تركيا​ ومجالات العمل

يمكن لخريجي تخصص الصيدلة العمل مباشرة بعد تحديد شكل مستقبلهم المهني والوظيفي الذي يرغبون بالاستمرار فيه، فالخيارات المتاحة كثيرة ومتعددة وتعتمد بشكل كبير على رغبة ومهارات الشخص نفسه. أهم هذه المجالات:

  • أولاً: العمل الحر.. من خلال فتح صيدليتك الخاصة والبدء مباشرة بمزاولة المهنة من خلال البيع والشراء وتوجيه المرضى لكيفية استهلاك الدواء المطلوب.
  • ثانياُ: العمل الوظيفي.. إذا كنت من الأشخاص الذين يحبون الانخراط في التجارب والعمل ضمن المختبرات ولا تحبذ الوقوف لساعات طويلة في الصيدلية فالخيار الأنسب لك هو العمل ضمن أحد مصانع إنتاج وتركيب الأدوية في العالم.. وإذا كانت لديك مهارات للتواصل والتجارة عليك التوجه لإحدى شركات التسويق الدوائي والعمل فيها.. عادة ما يضمن لك هذا النوع من الوظائف مزايا متعددة كالسفر والتنقل حول العالم خاصة إذا كنت تعمل مع شركات الأدوية الكبرى والعريقة..
  • ثالثاً: العمل الأكاديمي.. وهو الخيار المفضل للكثير من خريجي الدراسات العليا والذين يفضلون العمل داخل أبنية الجامعات والمراكز التعليمية من أجل الالتحاق بالكوادر الأكاديمية والتعليمية فيها.

الخطة الدراسية عند الرغبة ب دراسة الصيدلة في تركيا​

تركز الخطة الدراسية لتخصص الصيدلة على الجانبين النظري والعملي بالإضافة إلى التدريب الميداني حيث يطلب من الطالب إنهاء عدد ساعات محددة لفترة التدريب العملي كأحد شروط التخرج. بشكل عام، تعد المواد الدراسية الأساسية لأي تخصص جامعي أساسية وثابتة حول العالم. بالنسبة لتخصص الصيدلة، فإن مخطط المواد الدراسية موزع على خمس سنوات وسطياً ويكون على الشكل التالي:

  • السنة الأولى: أساسيات الكيمياء والفيزياء الطبية وعلوم الأنسجة والتشريح واللغة الإنجليزية.
  • السنة الثانية: الكيمياء العضوية والتحليلية والحيوية وعلم الإحصاء الحيوي وعلم الأمراض.
  • السنة الثالثة: علوم النباتات والأحياء الدقيقة والصيدلة السريرية.
  • السنة الرابعة: الكيمياء الصيدلانية وتقنيات إنتاج الأدوية وعلومها.
  • السنة الخامسة: مهارات التواصل الطبي والتدريب الميداني بالإضافة إلى مشروع التخرج.

بسبب زيادة إقبال الطلاب على التسجيل بهذا الفرع لكونه أحد الفروع الأكثر طلباً حول العالم، قامت الحكومة التركية بالتعاون مع وزارة التعليم العالي وبعض المستثمرين بتوفير فرع الصيدلة في أكثر من 50 جامعة تركية مابين حكومية وخاصة موزعة في كافة المدن والمحافظات الرئيسية. منها ما يدرس التخصص باللغة التركية ومنها ما يدرسه باللغة الإنجليزية. إليكم قائمة بأهم الجامعات التركية التي تدرس تخصص الصيدلة:

 

دراسة تخصص الصيدلة في تركيا في افضل الجامعات التركية

بسبب زيادة إقبال الطلاب على التسجيل بهذا الفرع لكونه أحد الفروع الأكثر طلباً حول العالم، قامت الحكومة التركية بالتعاون مع وزارة التعليم العالي وبعض المستثمرين بتوفير فرع الصيدلة في أكثر من 50 جامعة تركية مابين حكومية وخاصة موزعة في كافة المدن والمحافظات الرئيسية. منها ما يدرس التخصص باللغة التركية ومنها ما يدرسه باللغة الإنجليزية. إليكم قائمة بأهم الجامعات التركية التي تدرس تخصص الصيدلة:

أما عن مزاولة المهنة فلا يزال قرار منع مزاولة الأجانب لمهنة الصيدلة كواحدة ضمن قائمة المهن الممنوعة لغير المواطنين بالعمل بها في تركيا حتى وإن كانت الشهادة الجامعية من داخل تركيا أو تمت معادلتها من قبل وزارة التعليم العالي التركية…

ملاحظة حول اسعار دراسة الصيدلة في تركيا

تاماً، تذكر أننا في (مهم في تركيا) نسعى من أجل أن نقدم لك الأفضل، وذلك من خلال مساعدتك في اختيار التخصص الجامعي المناسب لك وتأمين القبول الجامعي بشكل مجاني. بالإضافة لخدمات الدعم والمساعدة والإجابة عن كافة الاستفسارات المتعلقة بالمعيشة أو التسجيل الجامعي في تركيا. نحن نرحب بك دائماً!..

دراسة الصيدلة في تركيا .

قالوا عنا

شاركنا رأيك بالمقالة

إقرأ أيضا

مجموعة فيديوهات تعليمية عفوية عن المناطق والعقارات والدراسة والسياحة في تركيا

أحدث المقالات

الأكثر قراءة

تابعنا

error: Content is protected !!

جل من لا يخطئ

هدفنا تقديم معلومات قيمة مختارة بعناية عن كل ما هو مهم في تركيا، لا تبخل علينا بتصحيح معلومة خاطئة