إن دراسة التغذية وعلم الغذاء في تركيا و الحميات في تركيا  من التخصصات الجامعية المستحدثة والمهن المناسبة للمستقبل  التي انفصلت عن كونها أحد برامج الدراسات العليا لتصبح برنامجاً مستقلاً لمرحلة البكالوريوس في الكثير من الدول العربية والأجنبية. إذا كنت تفكر بدراسة هذا التخصص ولكن لديك بعض التساؤلات عنه، فالإجابة لدينا. جمع لك فريق (مهم في تركيا) أهم المعلومات الأساسية حول دراسة تخصص التغذية والحميات.

ما هو تخصص التغذية والحميات؟

تخصص التغذية والحميات في تركيا 

 هو إحدى حلقات سلسلة التخصصات الصحية. كان تخصص تخصص التغذية و الحميات في تركيا  متفرقاً في ثنايا علوم الطب وغيرها ولم تكن له شخصيته المميزة حتى برز للعالم في أواخر القرن الماضي كعلم واختصاص مستقل بذاته. يتناول اختصاص التغذية والحميات البحث في تفاصيل الحالات المرضية من النواحي الغذائية المناسبة لكل حالة وكيفية تطبيقها والإرشادات اللازمة لذلك. يتعامل أخصائي التغذية مع الأشخاص المرضى والأصحاء لتنظيم برامج غذائية مخصصة لهم حسب احتياجاتهم من العناصر الغذائية وحالتهم الصحية. ولذلك على أخصائي التغذية أن يكون ملماً بالحالات الطبية المختلفة لكافة المراحل العمرية للإنسان والتعامل معها بطريقة أكاديمية وصحيحة.

ماهي الصفات التي عليك التحلي بها من أجل دراسة التغذية وعلم الغذاء في تركيا

كما ذكرنا أعلاه فإن تخصص التغذية والحميات من التخصصات الطبية التي تحتاج إلى الكثير من المجهود والممارسة والاطلاع لتكوين خبرة متكاملة تناسب حساسيتها في التعامل مع المرضى. وبهذا فإن أهم الصفات التي عليك التحلي بها هي:

دراسة التغذية وعلم الغذاء في تركيا

تعتبر تركيا من أوئل الدول التي قامت بفصل واستحداث تخصص التغذية بشكل منفرد في عام 1962 ميلادي في جامعة (هاجيتبة) في أنقرة. أما اليوم، فتقوم عشرات الجامعات الحكومية والخاصة بتدريس هذا التخصص باللغتين التركية والإنجليزية، اهم الجامعات التي تدرس باللغة التركية هي:

اما الجامعات التركية الخاصة التي تقدم التغذية والحميات باللغة الانجليزية فهي

ماهي أهم المواد الدراسية عند دراسة التغذية و الحميات في تركيا 

إن حصول الإنسان على الاحتياجات الغذائية هو أحد المقومات الحياتية الأساسية التي لا يمكن العيش دونها، ولهذا فهي ترتبط بكل مراحل حياته وكل حالاته باختلافها بين العصور والأزمان والدول والأعراف. بناءً عليه، تم تقسيم مواضيع المواد الدراسية ل تخصص التغذية و الحميات على الشكل التالي:

ماهي مجالات عمل خريجي تخصص التغذية و الحميات في تركيا ؟

يمكن لاختصاصي التغذية العمل في أماكن كثيرة من حيث مجالات تقديم الاستشارات الغذائية، التخطيط لإعداد برامج وحميات غذائية، تحديد الاحتياجات المطلوبة للنوعيات المختلفة من الأفراد والتي تكون في الأماكن التالية:

ماهو دور أخصائي التغذية في المجتمع؟

إن تقدم علم التغذية يعطي اختصاصي التغذية الفرص الكبيرة ويعدد مسؤولياته ضمن مجالات رعاية المرضى المختلفة. حيث ان لأختصاصي التغذية دور كبير في رعاية المرضى في المستشفى وإعدادهم للذهاب إلى المنزل مع إعداد البرنامج الغذائي المناسب له وتدريبه عليه. وبالتالي، على أخصائي التغذية أن يقوم بجمع المعلومات عن المريض مثل عاداته الغائية، الأطعمة المفضلة، شهيته للأكل، المستوى الاجتماعي والاقتصادي، وذلك ليقوم بوضع البرامج الغذائية المناسبة للمريض وفق المعلومات التي جمعها.

لماذا أدرس البكالوريوس؟

يحصل خريجي الدراسة الأكاديمية ل تخصص التغذية و الحميات فقط على أحقية التسمية القانونية باسم (أخصائي تغذية علاجية) بعد اجتياز دراسة لا تقل عن 3 سنوات ونصف، والتي يمكنه من خلالها القدرة على مساعدة الحالات المرضية الخاصة ضمن المستشفيات والعيادات والمراكز الصحية. بخلاف أخصائي التغذية غير الأكاديميين والحاصلين على دورات تدريبية وورش تعليمية لهذا التخصص، حيث لا يمكنهم التعامل إلا مع الأشخاص الأصحاء حصراً ضمن خيارات محدودة بتقديم حلول البدانة والنحافة وتصحيح العادات الغذائية لهم في النوادي الرياضية ومراكز اللياقة.

نصيحة اخيرة، قبل اختيارك لأي تخصص تأكد من اطلاعك على كافة جوانبه، إيجابياته وسلبياته. إلمامك باللغة التركية كفيل بتعزيز ثقتك بنفسك أثناء رحلتك الدراسية في تركيا. احرص على عدم الاكتفاء بالمواد الجامعية كمرجع مهني. اغنِ حصيلتك العلمية بمهارات إضافية من خلال اطلاعك على المراجع واستشارة أهل الخبرة. لا تتردد أبدا بسؤالنا ففريق (مهم في تركيا) جاهز لمساعدتك دائماً.

قالوا عنا

شاركنا رأيك بالمقالة

إقرأ أيضا

مجموعة فيديوهات تعليمية عفوية عن المناطق والعقارات والدراسة والسياحة في تركيا

أحدث المقالات

الأكثر قراءة

تابعنا

error: Content is protected !!

جل من لا يخطئ

هدفنا تقديم معلومات قيمة مختارة بعناية عن كل ما هو مهم في تركيا، لا تبخل علينا بتصحيح معلومة خاطئة