تعرفنا معكم في “مهم في تركيا” على العديد من أهم الاماكن السياحية التي يمكن زيارتها في القسم الأوروبي من اسطنبول. ولكن ماذا عن القسم الآسيوي؟ ماهي أهم الأماكن التي يمكن زيارتها فيه؟ إليكم الجواب الكامل هنا عن كل التساؤلات المتعلقة بالسياحة في اسطنبول الآسيوية. مع بعض المعلومات التاريخية االمرتبطة فيها..

اسطنبول، المدينة التاريخية الجميلة التي يصل عمرها لأكثر من 8 آلاف سنة!. كلما زار الإنسان أماكناً سياحية جديدة في اسطنبول، كلما اكتشف جمال هذه المدينة وسحرها. إلى جانب المزايا التاريخية، تقع اسطنبول على موقع جغرافي متميز جداً. بين قارتي آسيا وأوروبا والتين يفصلهما عن بعضهما مضيق البوسفور.

ولكن، دعونا نعود قليلاً إلى تأسيس الجمهورية التركية. كانت اسطنبول مدينتين وليست مدينة واحدة!. حيث كان القسم الاوروبي الحالي من اسطنبول يعرف بمدينة “اسطنبول”. أما القسم الآسيوي فكان عبارة عن مدينة “أوسكودار” الذي يشمل كافة مناطق اسطنبول الآسيوية الحالية،  إلى أن تم دمج المدينتين معاً.

كيف أصل إلى القسم الآسيوي لاسطنبول؟

عملت حكومة الجمهورية التركية بجهد كبير لإنجاز المشاريع التي تربط الجزئين الأوروبي والآسيوي لاسطنبول وتسهل الوصول بينهما. وذلك عن طريق عدة ممرات بحرية وبرية. أهم الطرق التي تصل القسمين ببعضهما هي الجسور المعلقة وعددها ثلاثة، وهي: جسر البوسفور، جسر السلطان محمد الفاتح، وجسر السلطان سليم الاول.

 يمكن أيضاً الانتقال بين القسمين عن طريق العبارات البحرية (السفن) التي تنتقل بين الموانئ بشكل منظم وسلس. يذكر أنه يمكن للأشخاص ركوب العبارات ونقل سياراتهم بنفس العبارة. إضافة إلى محطة المرمراي (مترو الانفاق البحري) الواصلة بين القسمين، ونفق (أوراسيا) الذي يعد نقلة نوعية في العالم من حيث وسائل التنقل البحري.

هل اسطنبول الآسيوية تستحق الزيارة؟

حقيقة أن القسم الآسيوي لاسطنبول لا يقل أهمية أبداً عن القسم الأوروبي. بالرغم من أن معظم المعالم السياحية الأكثر شهرة تقع في القسم الأوروبي. إلا أن القسم الآسيوي يضم العديد من الاماكن السياحية التي تستحق الزيارة. لاسيما إذا لم تكن زيارتك الاولى إلى اسطنبول.

 فإذا كنت تخطط للسياحة بطريقة مختلفة هذه المرة، ننصحك بزيارة المناطق التالية عند زيارتك القادمة. مع الاستعانة بالمقالات السابقة في موقعنا “مهم في تركيا” والتي تتحدث بتفصيل أكثر عن السياحة في اسطنبول وأهم الاماكن فيها مع طريقة الوصول وأجور الدخول وغيرها.

أهم الحدائق والمنتزهات في اسطنبول الآسيوية

حديقة الضباب Sis parkı

اسطنبول الآسيوية

تعد الأولى من نوعها في اسطنبول. تتميز هذه الحديقة بأحواض الضباب والديكورات التي تعطي التأثيرات الضوئية والضبابية بطريقة ملفتة وجميلة. وهي مناسبة للأطفال وعشاق التصوير ومحبي تجربة الاماكن الجديدة.

منتزه göztepe 60. Yıl

اسطنبول الآسيوية

 تقع إلى شمال شارع بغداد الشهير. وهي من الحدائق التي تعتبر تحفاً طبيعية هامة لما تحتويه من آلافات أنواع الزهور والنباتات. إضافة إلى البرك المائية والملاعب وأماكن التنزه العائلية. وهي من أهم الحدائق التي يقام فيها مهرجان التوليب السنوي في اسطنبول.

حديقة nezahat gökyiğit النباتية:

اسطنبول الآسوية

هي اول حديقة في العالم أنشئت على مفترق طرق. وهي حديقة ساحرة قام المشرفون عليها بتوفير أنواع النباتات للتعريف بها وحمايتها من الانقراض. دخول الحديقة مجاني وهي مناسبة لطلاب المدارس والأشخاص الراغبين بالحصول على فرصة للاستمتاع بجمال الطبيعة.

تلة العرائس (تشاملجا) في اسطنبول الآسيوية

من أشهر معالم القسم الآسيوي في اسطنبول. تقع بين مجموعة من سبعة تلال وهي أعلاها. لذلك تستقطب تلة العرائس آلاف الزوار سنوياً الذين يقصدونها بهدف الاستمتاع بمناظر الطبيعة وزيارة مسجد تشاملجا الجديد الذي يبعد عنها مسافة قصيرة.

حديقة Otağtepe:

اسطنبول الآسيوية

 من الحدائق الشهيرة التي تتميز بامتداد مساحاتها الخضراء على أطراف جسر السلطان محمد الفاتح. تشرف الحديقة على العديد من المعالم السياحية لاسطنبول أبرزها جسر البوسفور، قلعة روملي، ومنطقة أورتاكوي والعديد من القصور الواقعة في القسم الأوروبي.

أهم الأسواق والمراكز التجارية في اسطنبول الآسيوية

أكاسيا مول في اسطنبول الآسيوية

 من أفضل المراكز التجارية في اسطنبول بلا شك!. حصل مركز أكاسيا على عدة جوائز عالمية أهمها جائزة العقار الأوروبي كأفضل بناء معماري مرتفع لعام يتميز بسهولة الوصول إليه وموقعه المتميز. كما يضم مركز (كيدزانيا) الترفيهي للأطفال.

مركز إعمار سكوير:

اسطنبول الآسيوية

من أجمل وأضخم المراكز التجارية في اسطنبول. والذي تم تنفيذه من قبل شركة (إعمار) الإماراتية الشهيرة. بالرغم من أن عمر هذا المركز لم يتجاوز 4 سنوات إلا أنه يعتبر من العلامات الفارقة في اسطنبول بسبب احتوائه على أرقى الماركات التجارية العالمية.

مركز ووتر جاردن التجاري في اسطنبول الآسيوية

water garden

 يعد هذا المركز من أكثر الأماكن المناسبة للتسوق والترفيه العائلي في آن معاً. يقدم المركز خدمات وأنشطة ترفيهية متعددة مثل نوافير المياه الراقصة وقاعات البولينج والسينما والأماكن المخصصة للعب الأطفال والتي تشغل جزءاً كبيراً من المركز.

بازار كاديكوي:

بازار اسطنبول الآسيوية

 هو سوق شعبي اسبوعي من أقدم الأسواق التقليدية في اسطنبول. يقام هذا البازار يومي الثلاثاء والجمعة من كل اسبوع. بسبب كثرة تردد الزوار وازدحامهم في هذا البازار تم نقله في عام 2008 إلى منطقة جديدة لتتسع عدداً أكبراً من الزوار على مساحة 40 ألف متر مربع.

شارع بغداد:

 يمتد هذا الشارع الشهير الذي يعد من أعرق شوارع اسطنبول على مسافة 14 كيلو متر. يقع في منطقة كاديكوي وكان يعرف قديماً باسم (سوق البشوات) أي الطبقة الغنية وملاك القصور. كما يسمى أيضاً (شارع الموضة) لما يحتويه على مجموعة كبيرة من المحال التجارية والماركات العالمية الهامة.

أهم المطاعم والمقاهي في اسطنبول الآسيوية

مطعم Küçük çamlıca köşkü:

قصر في اسطنبول الآسيوية

هو أحد القصور التي تحول جناحها الملكي إلى مطعم. يقع في مركز منطقة أوسكودار وهو من أبرز معالم المنطقة. لم يتحول هذا القصر إلى مجرد مطعم وحسب، بل أصبح مكاناً لإقامة المؤتمرات الهامة والأعراس الضخمة.

مقهى مثلجات Magnum

اسطنبول الآسيوية

 تعتبر “ماجنوم” من أهم العلامات التجارية المعروفة بصناعة المثلجات والآيس كريم. يمكنك الاستمتاع بتذوق أنواع هذه المثلجات مع إضافة النكهات والمكسرات التي ترغب بها في هذا المقهى المعد خصيصاً لمثلجات شركة ماجنوم والذي يقع في شارع بغداد.

متجر شركة Ülker:

اسطنبول الآسيوية

شركة اولكر من الشركات الغنية عن التعريف في عالم صناعة الشوكولا والحلويات. لاتقتصر شهرة منتجات أولكر في تركيا فقط، بل تعد منتجاتها من الأشهر عالمياً. توفر سلسلة متاجر أولكر التي تقع في القسم الآسيوي عرضاً لكافة المنتجات مع إمكانية بيعها بنفس أسعار الجملة فيما يعرف بمتاجر (اولكر آوتلت).

مطعم Tavacı Recep Usta:

Tavacı Recep Usta

 يقع مطعم رجب أوسطا في شارع بغداد وهو من أكثر المطاعم التي يوصى بزيارتها في تلك المنطقة. يقدم المطعم أطباقاً مختلفة من المطبخين التركي والعربي مع إضافة لمسات وابتكارات الشيف رجب من التوابل والخلطات الخاصة به.

مطعم Gözdağı Sosyal Tesisleri:

اسطنبول الآسيوية

 هو واحداً من سلسلة المطاعم التابعة لبلدية اسطنبول الكبرى. يقع في منطقة بنديك في الطرف الآسيوي. يتميز هذا المطعم بوقوعه في منطقة غاية الجمال على قمة أحد الجبال هناك ولذلك سمي بهذا الاسم الذي يعني (عين الجبل.

أهم المتاحف والأماكن التاريخية في اسطنبول الآسيوية

ثانوية Kuleli Askeri:

تعتبر هذه المدرسة من العلامات البارزة على ساحل البوسفور. وهي من الأبنية المثيرة للإعجاب بسبب هيكلها الضخم والذي تم ترميمه وإنارته مؤخراً بطريقة فنية ساحرة. يقع هذا البناء في منطقة أوسكودار وهي ثانوية عسكرية يوجد إلى جانبها مساكن الشرطة المركزية في اسطنبول.

مدرسة Heybeliada Ruhban:

Heybeliada Ruhban

 أو كما تعرف باسمها الشائع (مدرسة الرهبان). كانت هذه المدرسة تعتبر المدرسة العليا الوحيدة للطائفة الأرثوذوكسية المسيحية في اسطنبول. تم إغلاق المدرسة بسبب بعض الخلافات السياسية بين تركيا واليونان.

دير Aya Yorgi:

اسطنبول الآسيوية

يقع هذا المعبد التي تملأ أجوائه القدسية والهدوء في الجزيرة الكبرى من جزر الأميرات السبعة. صمم هذا الدير ليخدم سكان المنطقة من الطائفة الأرثوذوكسية، إلا أنه تحول إلى مكاناً ترفيهياً لإقامة الاحتفالات السنوية للمسيحيين والمسلمين معاً من كافة طوائفهم ومعتقداتهم.

قلعة الأناضول Anadolu Hisarı:

اسطنبول الاسيوية

 هي أول مبنى عسكري تم بناؤه على مضيق البوسفور. تم تصميمها بطريقة ملائمة للدفاع الحربي والتواري عن الأعداء. تحولت القلعة إلى سجن مركزي في فترة من الزمن بسبب أسوارها العالية والمتينة. إلى أن أصبحت واحدة من أبرز معالم اسطنبول وتراثها العثماني.

قصر بيلار بيه:

اسطنبول الآسيوية

 يطل هذا القصر الجميل على جسر البوسفور مباشرة. ويعني اسمه (قصير سيد السادة). لهذا القصر حديقة جميلة وساحل ممتد يشبه ساحل أورتاكوي ولكن من الطرف الآسيوي لاسطنبول. يمكن الوصول لهذا القصر بسهولة عن طريق النزول في محطة متروبوس (شهداء 15 تموز) والسير لمسافة 10 دقائق.

خان رستم باشا:

تم تشييد هذا الخان من قبل المعماري الشهير معمار سنان. وبالرغم من الاهمية التاريخية والجمالية لهذا المكان إلا أنه أهمل كمعلم تاريخي وتحول إلى مستودعات ومخازن ومساكن للعمال. ومع كل هذا لايزال الخان يحافظ على طرازه المعماري الجميل الذي يعكس تلك الحقبة الزمنية.

أهم الشواطئ والسواحل البحرية في اسطنبول الآسيوية

ساحل أوسكودار:

اسطنبول الآسيوية uskudar

 تعتبر منطقة أوسكودار من الوجهات الأساسية لرواد اسطنبول. يقصد الناس ساحل أوسكودار للاستمتاع بمنظر البحر الذي يتوسطه منارة (برج الفتاة) إحدى المعالم الغامضة فيه من خلال الجلوس في إحدى المقاهي الممتدة على طول الساحل.

جزر الأميرات:

اسطنبول الآسيوية

هي مجموعة من الجزر الواقعة في بحر مرمرة وأشهرها (الجزيرة الكبرى). يمكن الوصول إلى الجزيرة بواسطة العبارات التي تنطلق من أحد الموانئ الساحلية لاسطنبول. ويستغرق الوصول إليها حوالي الساعة. يقال بانها سميت بهذا الاسم لأنها كانت تستخدم قديماً لنفي الامراء والملوك.

شاطئ مودا:

اسطنبول الآسيوية

 لربما تعد من أكثر الحلول المقترحة للتنزه بعيداً عن المراكز التجارية والأسواق، والاستمتاع بجمال الأجواء الصيفية الدافئة. جولة على شاطئ مودا والجلوس في أحد المقاهي. تضم هذه المنطقة على مجموعة من الفنادق وهي مناسبة للازواج الراغبين بقضاء شهر عسل مثالي!..

ساحل Çubuklu:

اسطنبول الاسيوية

التنزه على السواحل المشرفة على مضيق البوسفور من أكثر الأمور المحببة لكثير من الأشخاص. يمكنك من خلال هذه النزهة مشاهدة طراز بيوت اسطنبول القديمة وفنونها المعمارية. إذا قمت بالذهاب إلى هناك لاتنسى زيارة (قصر الخديوي) الشهير هناك الذي يعد من أشهر معالم المنطقة.

شاركنا رأيك بالمقالة

إقرأ أيضا

error: Content is protected !!

جل من لا يخطئ

هدفنا تقديم معلومات قيمة مختارة بعناية عن كل ما هو مهم في تركيا، لا تبخل علينا بتصحيح معلومة خاطئة