Asset 1
Search
Close this search box.
Search
Close this search box.
الاستثمار السعودي في عقارات تركيا

السعوديين وشراء عقارات في تركيا || تعرف على أفضل الخيارات

دعنا نتواصل

لنساعدك باختيار انسب عقار

يتزايد اهتمام السعوديين بتملك وشراء عقارات في تركيا، خاصةً في السنوات الأخيرة، ويعود هذا الاهتمام المتزايد إلى عدة عوامل، من بينها العلاقات الثنائية المتنامية بين البلدين، والتسهيلات التي قدمتها الحكومة التركية للمستثمرين، إلى جانب  الفرص الاستثمارية المربحة التي توفرها تركيا في المجال العقاري تحديداً.

ناهيك عن موقع تركيا الاستراتيجي بين الشرق والغرب، والذي يجعلها وجهةً مثيرةً لاهتمام السعوديين الباحثين عن فرص استثمارية، أوحتى للحصول على إقامة، حيث توفر تركيا فرصاً متنوعة لشراء العقارات المختلفة، بدءاً من الشقق السكنية وصولاً إلى الفلات الفاخرة والمباني التجارية، مع إمكانية الحصول على تصاريح الإقامة والجنسية التركية للمستثمرين. 

العلاقات بين تركيا والسعودية:

تشهد العلاقات التركية السعودية تطوراً كبيراً وواضحاُ في السنوات الماضية، في مجالات عدة كالاستثمار والسياحة وشراء العقارات.

في حين أنّ هذا التعاون الكبير من شأنه التأثير على اقتصاد البلدين بشكلٍ مباشرٍ، وهذا ما لمسناه بالفعل خلال العام الماضي 2023 حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين تركيا والسعودية 6.2 مليار دولار.

وأما عن الاستثمار العقاري في تركيا، فقد بلغ عدد الشركات السعودية المستثمرة في قطاع العقارات التركي حوالي 400 شركة برأس مال سعودي، كذلك احتل السعوديين المرتبة الثانية بين أكثر الجنسيات تملكاً للعقارات في تركيا.

في السياق نفسه، أشار وزير الخارجية التركي في تصريحٍ سابقٍ، إلى أنّ شركات المقاولات التركية تعهدت حوالي 400 مشروع بقيمة 28 مليار دولار في السعودية، وهذا مايوضح مدى تعاون البلدين خاصةً في القطاع الاستثماري.

 من ناحية أخرى تتشارك الدولتين بالعديد من الفعاليات والثقافية والمهرجانات، حيث ينظمان سويةً العديد من المعارض الفنية والثقافية، كخطوة لترسيخ وتعزيز التعاون والتبادل الثقافي بين البلدين.

وكرؤيةٍ مستقبليةٍ، نستطيع القول بأن العلاقات التركية السعودية تتسم بالاستقرار والنمو، مع وجود فرص كبيرة لتعزيزها، حيث أوضح وزير الخارجية التركي بأن تركيا تطمح إلى زيادة حجم التبادل التجاري مع السعودية حتى 25 مليار دولار في المستقبل القريب.

أفضل خيارات الاستثمار العقاري في تركيا للسعوديين:

يمكن للسعوديين تملك وشراء عقار ات في تركيا على اختلاف أنواعها، سواءً شقق أو فلل أو أراضي زراعية، وكذلك محال تجارية وجميع أنواع العقارات التجارية
والسكنية.

 كما ينجذب معظم السعوديون إلى التملك في إسطنبول كونها عصب تركيا الحيوي، لأغراضٍ عديدةٍ منها الاستثمار العقاري  في تركيا، وتحقيق عائد ربحي وفير، أو بغرض الاستجمام والاصطياف، وإليكم أكثر الخيارات رغبةً لدى السعوديين عند شراء عقارات في تركيا

شقق فندقية في منطقة شيشلي

الاستثمار في الفنادق بمنطقة شيشلي في إسطنبول يمكن أن يكون مربحًا لعدة أسباب، خاصة بالنظر إلى الموقع الاستراتيجي للمنطقة وجاذبيتها السياحية والتجارية. إليك بعض الفوائد الرئيسية للاستثمار الفندقي في شيشلي:

1. الموقع المركزي والتوصيل: شيشلي تقع في قلب إسطنبول، مما يجعلها نقطة انطلاق مثالية للسياح الذين يرغبون في استكشاف المدينة. وجود شبكات نقل عام ممتازة يسهل الوصول إلى الأماكن السياحية الرئيسية والمرافق الأخرى في المدينة.

2. القرب من مناطق الجذب السياحي والتجارية: شيشلي تضم العديد من المعالم السياحية، بما في ذلك مول جواهر، واحد من أكبر مراكز التسوق في أوروبا، بالإضافة إلى الأسواق والمطاعم الفاخرة والمقاهي.

3. الطلب المستمر على الإقامة: بسبب النشاط التجاري والسياحي في المنطقة، هناك طلب مرتفع ومستمر على الإقامة الفندقية، مما يؤدي إلى إشغالات عالية وعوائد استثمارية جيدة.

4. التنوع الثقافي والدولي: إسطنبول وخصوصاً شيشلي تستقطب زوار من جميع أنحاء العالم، مما يعزز من فرص الاستثمار في الفنادق التي تخدم مختلف الثقافات والأذواق.

5. زيادة قيمة العقارات: العقارات في شيشلي، بما في ذلك الفنادق، تميل إلى زيادة في القيمة بمرور الوقت بفضل النمو الاقتصادي والتطور العمراني في المنطقة.

6. إمكانية الاستثمار في فنادق متنوعة: يمكن الاستثمار في مجموعة متنوعة من الفنادق، من الفنادق الفاخرة إلى الفنادق المتوسطة والاقتصادية، لتلبية حاجات الزوار المختلفة.

7. الفعاليات والمؤتمرات: شيشلي تستضيف العديد من الفعاليات التجارية والمؤتمرات الدولية، مما يجلب الزوار من مختلف القطاعات التجارية ويعزز من الطلب على الغرف الفندقية.

الاستثمار في القطاع الفندقي في شيشلي يوفر فرصة استثمارية قوية نظرًا لديناميكيات السوق والطلب المرتفع على خدمات الضيافة. وهنا بعض النقاط الإضافية التي تبرز الفائدة من هذا النوع من الاستثمار:

8. الاستثمارات الحكومية في السياحة: الحكومة التركية تعمل باستمرار على تعزيز السياحة كجزء من الاقتصاد الوطني، مما يشمل تحسين البنية التحتية السياحية وتسهيل الإجراءات للمستثمرين في هذا القطاع.

9. مرونة في الإدارة والتشغيل: يمكن للمستثمرين في الفنادق اختيار إدارة مرافقهم بأنفسهم أو الدخول في شراكات مع سلاسل فنادق عالمية، مما يوفر خبرة في الإدارة وتسويق أوسع.

10. تحقيق عائد مالي من خلال البرامج السياحية المتكاملة: الاستثمار في فندق في شيشلي يتيح الفرصة لتقديم باقات سياحية متكاملة تشمل الإقامة، الجولات السياحية، والترفيه، مما يزيد من العائدات.

11. زيادة الطلب في المواسم السياحية: تعد إسطنبول وجهة سياحية طوال العام، لكن هناك زيادة في الطلب خلال المواسم السياحية مثل الصيف والأعياد، مما يعزز من أرباح الاستثمار الفندقي.

12. الاستفادة من السمعة العالمية لإسطنبول: شهرة إسطنبول كوجهة سياحية وثقافية تعزز من جاذبية الاستثمار في الفنادق بالمدينة، خاصة في مناطق مركزية مثل شيشلي.

الاستثمار الفندقي في شيشلي يعد استثماراً طويل الأمد يمكن أن يوفر عوائد مالية مستمرة نظرًا للطبيعة الديناميكية والمتطورة للسياحة والأعمال في إسطنبول. بالإضافة إلى ذلك، يوفر القطاع الفندقي فرصاً للتوسع والنمو المستقبلي، مع الاستفادة من الزيادة المستمرة في عدد الزائرين إلى المدينة.

مناطق الاستجمام والراحة

تتنوع في تركيا مناطق الاستجام والراحة، وذلك بسبب طبيعة تركيا الغنية والساحرة، من بحار وبحيرات، مع حدائق طبيعية خلابة، وفي هذا نذكر أكثر المناطق الجاذبة للسعوديين في تركيا:

  • بهجة شهير: المعروفة بمدينة الحدائق في قلب مدينة إسطنبول بموقع مميز قريب من بحيرة كوتشوك تشكمجه، والتي تعتبر اليوم محط اهتمام كبير من قبل المستثمرين وخاصة السعوديين، حيث تشهد المنطقة ارتفاعاً في أسعار العقارات، خاصةً تلك القريبة من البحيرة. 
  • بيليك دوزو وبيوك شكمجة: المنطقتان الموازيتان لساحل بحر مرمرة، مع إطلالات بحرية أخرى على بحيرة بيوك شكمجة؛ وتعد المنطقتان من المناطق الجذابة للسعوديين.
  • مركز المدينة: حيث يضم العديد من الأماكن السياحية كجامع آيا صوفيا، وبرج غلاطة، وكذلك مول وادي إسطنبول، وهو بلا شك منطقة استثمارية ممتازة.
  • مجمعات فشك هانه: والتي تعتبر واحدة من أكثر المناطق حيويةً وحداثةً في إسطنبول، وتقع بالقرب من العديد من المعالم السياحية الشهيرة في المدينة، كما تضم العديد من المطاعم والمولات التجارية الضخمة، لذلك يمكن اعتبارها منطقة ذات مستقبل واعد في الاستثمار العقاري في تركيا. 

الاستثمار في الفلل

تُعتبر إسطنبول وجهة مثالية للاستثمار العقاري، خاصةً للمستثمرين السعوديين الذين يبحثون عن الجمال الطبيعي والتميز.

منطقة بيوكشكمجة، وبخاصة حي الكنت، تُعرف بأنها منطقة الفلل الفخمة وتوفر بيئة هادئة وراقية.  مما يجعلها مثالية لمن يبحث عن الرفاهية في بيئة هادئة راقية .

من ناحية أخرى، تُعد شيلا، بإطلالتها الساحرة على البحر الأسود، مكانًا مثاليًا للمستثمرين الذين يفضلون الإطلالات البحرية ، تشتهر شيلا بفللها الفخمة وشواطئها الجميلة ومساحاتها الواسعة، مما يوفر تجربة حياة ساحلية فاخرة.

وفي القسم الآسيوي من إسطنبول، تبرز بيكوز كخيار مميز لمن يرغب في الجمع بين الهدوء والفخامة. تقع بيكوز بالقرب من الغابات والمناطق الطبيعية المحمية، وتقدم فللًا فخمة تتمتع ببيئة طبيعية ومريحة، مما يجعلها مثالية لمن يسعى للاستمتاع بالطبيعة مع الحفاظ على رفاهيات المدينة.

تقدم هذه المناطق في إسطنبول فرصًا استثمارية قيمة، حيث تجتمع الطبيعة الخلابة مع الحياة العصرية لتقدم نمط حياة فريد واستثمارًا مربحًا على المدى الطويل.

تعرف على اهم مشاريع الفلل في اسطنبول

تجربة شراء فلل خارج اسطنبول

 

تُعدُّ عملية شراء الفلل في المدن المجاورة لإسطنبول، مثل بورصة ويلوا وإزميت التابعة لمحافظة كوجالي، استثمارًا موفقًا يلقى إقبالًا من قبل المستثمرين، ويكتسب أهمية خاصة لدى المستثمرين السعوديين.

تتميز هذه المناطق بتضاريسها الطبيعية الفاتنة وتوفرها لمستويات عالية من الراحة والهدوء، مما يُتيح للسكان فرصة العيش في أجواء مثالية بمنأى عن الصخب والازدحام السائد في مدينة ضخمة كإسطنبول.

تعد تجربة شراء الفلل في المدن القريبة من اسطنبول  مثل بورصة، يلوا، وإزميت في كوجالي  فرصة استثمارية جذابة للمستثمرين بشكل عام وللمستثمرين السعوديين بشكل خاص .

 تتمتع  هذه المناطق بطبيعة خلابة وتوفر جودة حياة عالية بعيدًا عن الضجيج والازدحام الذي قد يسود في مدينة كبيرة مثل إسطنبول.

بورصة، المعروفة بجمالها الطبيعي وكونها مهد الحضارة العثمانية، تقدم فرصًا لامتلاك فلل فخمة في محيط تاريخي وطبيعي مميز. كما أن أسعار العقارات في بورصة تعتبر معقولة مقارنة بإسطنبول، مما يجعل الاستثمار هناك جذابًا من حيث التكلفة والقيمة.

يلوا، بقربها من البحر وشواطئها الجميلة ومنتجعاتها الصحية، تعد وجهة مثالية للمستثمرين الذين يبحثون عن الاسترخاء والخصوصية. الإقبال الكبير على العقارات في يلوا، خاصة من قبل السعوديين، يعكس الرغبة في الاستمتاع بالمناخ المعتدل والمياه العلاجية الشهيرة.

إزميت في كوجالي، بموقعها القريب من خليج إزميت ومناظرها الطبيعية الخلابة، توفر جودة حياة عالية. النمو الاقتصادي الملحوظ والتطور في البنية التحتية يجعلان من إزميت مكانًا مثاليًا للاستثمارات العقارية طويلة الأمد.

الطبيعة الخلابة والبيئة الأقل تلوثًا في هذه المناطق تجعل من شراء الفلل خيارًا مفضلاً للسعوديين الذين يبحثون عن فرص استثمارية في تركيا. الاستثمار في العقارات في هذه المناطق ليس فقط يوفر ملاذًا هادئًا بعيدًا عن الصخب، بل يعد أيضًا استثمارًا صلبًا يمكن أن يوفر عوائد مالية جيدة مع مرور الوقت.

خطوات شراء عقارات في تركيا للسعوديين:

ينجذب السعوديون إلى شراء عقارات في تركيا وذلك بسبب الفرص الاستثمارية الواعدة في القطاع العقاري التركي، والذي يشهد حالياً ازدهاراً كبيرأ.

 إلى جانب ذلك فإن أسعار العقارات في تركيا يعد منخفضاً مقارنةً بالدول الأوروبية الأخرى، مما يجعلها خياراً مغرياً للسعوديين الراغبين في شراء عقارات في تركيا للاستثمار أو الإقامة.

الجدير بالذكر أن خطوات التملك العقاري في تركيا سهلة وسلسة وفق القوانين الناظمة لتملك الأجانب في تركيا.

دعنا نلقي معاً نظرة على الأوراق المطلوبة لتملك عقار في تركيا والخطوات بالتفصيل:

  1. الاستعانة بوكيل أو شركة عقارية موثوقة، للاستشارة والمساعدة في البحث عن العقارات المناسبة، وكذلك ترتيب زيارات للعقارات المقترحة، وتحديد الخيار الأنسب.
  2. التعرّف على القوانين والأنظمة التركية المتعلقة بشراء العقارات، ومن الأفضل الاستعانة بمحامي متخصص في مجال العقارات، لضمان الامتثال للقوانين التركية.
  3. فتح حساب بنكي في تركيا، لإتمام العمليات المالية المتعلقة بشراء العقار.
  4. بعد استكمال الإجراءات السابقة يمكن تقديم طلب نقل ملكية العقار. 

وفي هذا السياق، ننوه إلى أنّ فريق مهم في تركيا يختصر عليكم جميع الخطوات السابقة، بدءاً من الاستشارات العقارية، والتعرف على أفضل المناطق والأسعار، وحتى إدارة جميع الأمور القانونية، لضمان حصولكم على أنسب عقار، وكذلك مساعدتكم في اختيار الفرش والأثاث أيضاً.

الأوراق المطلوبة عند شراء عقارات في تركيا:

 

لإتمام إجراءات شراء عقار ات في تركيا، يجب التنويه إلى وجوب حضور صاحب العلاقة، أو وكيله الرسمي لمكتب كاتب العدل في تركيا أو ما يعرف بالنوتر، أو يمكن ذلك عن طريق إحدى السفارات التركية في الخارج، ولذلك يلزم ما يلي:

  • استخراج رقم ضريبي.
  • جواز السفر مترجم إلى اللغة التركية.
  • تصديق جواز السفر المترجم لدى كاتب العدل (النوتر)، أو من ضمن إحدى السفارات التركية.
  • صور شخصية عدد 2.
  • تسديد رسوم الطابو.

 هذه هي الخطوات والاوراق المطلوبة عند الرغبة في شراء عقارات في تركيا.

error: Content is protected !!

دعنا نتواصل

لنساعدك باختيار انسب عقار