الجنسية الاستثنائية في تركيا

الجنسية التركية الإستثنائية
مقالات الاستثمار والعقار

الجنسية الاستثنائية في تركيا
شهدت تركيا في السنوات العشر الأخيرة إقبالاً ضخماً من الجاليات العربية والأجنبية إلى أراضيها. سواء بهدف الإقامة السكنية، الاستثمارات التجارية، أو اللجوء. شكلت الأعداد الضخمة من هذه الجاليات حافزاً كبيراً للحكومة التركية في عام 2016 من أجل دعم وحماية حقوق المواطنين وضمان إقامتهم بشكل قانوني على المدى البعيد، من خلال توفير الجنسيات الاستثنائية بشكل تدريجي لهم ومعاملتهم قانونياً كمعاملة المواطنين الأتراك تماماً.

بدأت الجاليات بالإقبال الشديد على هذا النوع من أنواع الحماية القانونية التي ترتبط بمصيرهم المهني والتعليمي ومستقبل أبنائهم في دولة تركيا. وانتشرت لافتات المعلنين وتدفقت الأخبار والإشاعات عن الجنسية التركية الاستثنائية وكيفية الحصول عليها بشكل ضخم وملفت غير وجهات الكثير وبدل مخططاتهم التي كانت مجهولة قبل صدور قرار التجنيس الاستثنائي.

خلال تصفحك لشبكات ومواقع التواصل الاجتماعي ستلاحظ العشرات بل من المئات من المنشورات التي تتسائل عن كيفية الحصول على هذه الجنسية؟ هل هي جنسية شرطية أم توزع بشكل لا على التعيين؟ هل هي مؤقتة أم دائمة؟ ماهي المراحل الخاصة بالحصول على الجنسية الاستثنائية؟ وكم تستمر فترة الحصول عليها؟

العديد العديد من التساؤلات المتكررة والتي تعتمد إجاباتها غالباً على خبرات وتجارب الآخرين. ذلك لعدم وجود صورة كاملة ودقيقة ترتبط بماهية الحصول على الجنسية الاستثنائية من قبل الحكومة التركية.

ماهي الجنسية الاستثنائية ؟

هي الجنسية التي يحصل عليها المواطنين السوريين المتواجدين داخل الأراضي التركية دون تحقيق أي من الشروط الأساسية للحصول على الجنسية التركية بالطرق القانونية السبعة.

من خلال بحثنا وتقصينا في هذا الموضوع، قمنا بجمع بعض النقاط الأساسية لأهم الحالات والإجابات لمعظم الأسئلة المتعلقة بالجنسية الاستثنائية.

ماذا يستفيد حامل الجنسية التركية؟

ماهي الطرق الأخرى من أجل الحصول على الجنسية التركية؟

رسمياً، فإن هناك سبعة طرق للحصول على الجنسية التركية بطريقة متسلسلة ونظامية إلى جانب الجنسية الاستثنائية وهي:

شاركنا رأيك بالمقالة

إقرأ أيضا

error: Content is protected !!

دعنا نتواصل

لنساعدك باختيار انسب عقار

جل من لا يخطئ

هدفنا تقديم معلومات قيمة مختارة بعناية عن كل ما هو مهم في تركيا، لا تبخل علينا بتصحيح معلومة خاطئة